مدونة الطب الشرعي وحقوق الإنسان

 الإعدام: إنفاذ الموت بمجرم حُكِم عليه بهذه العقوبة الصادرة عن سلطة قضائية مؤهلة.

طُبِقت عقوبة الإعدام منذ بداية التاريخ الموثق. نصت شريعة حمورابي  سنة 1750 قبل الميلاد، على عقوبة الإعدام على ما يقارب الخمسة والعشرون جريمة، تشمل فساد موظفي الحكومة، السرقة، والجرائم الجنسية المختلفة. نصت شريعة موسى على عقوبة الإعدام لجرائم القتل، التألّه (ادعاء المرء حقوق الإله أو صفاته)، الزنى، الشذوذ الجنسي، الاتصال الجنسي مع الحيوانات، السحر والشعوذة، ولعن الوالدين.

تطبق عقوبة الإعدام قانونيا فيما يزيد عن مائة د...

خاص – حكيم نيوز. أكد خبير الأمم المتحدة في مواجهة العنف مستشار الطب الشرعي الدكتور هاني جهشان اهمية استقلالية الطب الشرعي من الناحية المالية والمهنية والادارية وعدم ارتباطه باي بأي جهة صحية او شرطية او قضائية.

وكشف الدكتور جهشان في مقابلة خاصة مع موقع “حكيم نيوز” عن أهم المعيقات والتحديات والفجوات في خدمات الطب الشرعي في المملكة.

وتتطرق الى اسباب وقوع التناقض بين التقارير الطبيبة للحالة الواحدة مشيرا الى انه في أغلب الحالات يعد هذا أمر ظاهريا وليس حقيقيا ولا يؤثر على سير القضية، معللا هذا التفاوت...

أنتشر علاج المرضى بطرق غير علمية عبر التاريخ وفي مختلف مناطق العالم، من قبل المشعوذين والدجالين، وللأسف راجت أفكارهم وبضاعتهم، بسبب الجهل والبعد عن الدين، ويتقاضى هؤلاء الدجالين مبالغ خيالية ناهيك عن إلحاقهم الأذى والضرر بتفاقم المرض أو إحداث عاهة وتشويه أو حتى الوفاة، وتتراوح هذه الأنشطة ما بين الذهاب لمن يدعون السحر لرأب العلاقات الإنسانية بين الأزواج إلى علاج الصرع أو الفصام بالضرب والحرق وإلى علاج الأمراض السرطانية بأبوال الحيوانات.

ما الفرق بين علاج المشعوذين، وما يسمى الطب البديل، الطب التك...

رصدت شبكة المهنيين الأردنيين للوقاية من العنف ضد الأطفال، من خلال مشاركات الزملاء على صفحتها على الفيس بوك، تحديات حقيقية شكلت في مجملها انتهاكات خطيرة لحقوق الأطفال فاقدي السند الأسري شملت:

  1. ضعف الحكومة ومجلس الأمة في مجال ضمان أن التشريعات الأردنية تحافظ على حقوق الطفل عموماً وخاصة الأطفال فاقدي السند الأسري، وتلكئ في إقرار مشروع قانون الأحداث، ومماطلة في إقرار قانون حقوق الطفل، وغياب لمراجعة شاملة للتشريعات الأردنية المتعلقة بحقوق الطفل في القطاعات الصحية والاجتماعية والتعليمية وعدم وجود نص...

على من تقع المسؤولية المباشرة لمنع العنف ضد المرأة؟

إن المسؤولية المباشرة للوقاية ولمنع العنف الأسري وبالتالي القضاء عليه لا تقع على مؤسسات المجتمع المدني أو على الجمعيات التطوعية أو على القطاع الخاص وإنما هي مسؤولية الحكومة إبتداءا، فالدولة هي الضامنة للحفاظ على حقوق مواطنيها وتمتعهم بحقوقهم الأنسانية الأساسية من مثل الحق بالحياة والأمن والأمان والحق بالتمتع بالصحة الجسدية والنفسية، والحق بالتعلم والحق بالسكن والحق بالمشاركة في الحياة العامة، إلا أن العنف الأسري يقوض أغلب هذه الحقوق ويؤدي إلى تك...

Please reload

  • Facebook Social Icon
  • Facebook Pages
  • Facebook Friends_edited
  • Facebook-Messenger
  • Twitter Social Icon

الخصوصية والسرية
من نحن؟

قيمنا المهنية

Hani Jahshan Phone Number
صفحة الدكتور هاني جهشان مستشار الطب
صفحة الدكتور هاني جهشان مستشار الطب الشرعي
HJ Logo FG new
مجموعة أصدقاء هاني جهشان
حساب الفيسبوك الرئيسي هاني جهشان
حساب الفيسبوك الرئيسي هاني جهشان
الأطباء الشرعيون العرب
الأطباء الشرعيون العرب
المهنيون العرب للوقاية من العنف ضد الأطفال
المهنيون العرب للوقاية من العنف ضد الأطفال
شبكة المهنيين الأردنيين للوقاية من العنف ضد الأطفال
شبكة المهنيين الأردنيين للوقاية من العنف ضد الأطفال
شاهد المزيد

Jordan Amman

©2019 by jahshan

هاني جهشان