• Facebook Social Icon
  • Facebook Pages
  • Twitter Social Icon

"لنكسر حاجز الصمت... ونعزز الجهود" كان هذا شعار المؤتمر العربي الأول للوقاية من العنف ضد الأطفال والذي عقد في عمان عام 2004 تحت رعاية جلالة الملكة رانيا العبد الله المعظمة، وكان من أهم مخرجات هذا المؤتمر إطلاق شبكة المهنيون العرب للوقاية من العنف ضد الأطفال على أساس هدف سامي وهو العمل العربي المشترك لحماية الطفل العربي وتعزيز حقوقه، و اعترافا بالمجهود الذي بذل من الأردن بأخذ زمام إطلاق مبادرة حماية الطفل العربي من العنف فقد أجمع الحضور في حينه أن تستضيف المملكة الأردنية الهاشمية الشبكة في دورتها الأولى تقديرا للدور الريادي للأردن في مجال حماية الأطفال من العنف بدعم ملكي سامي.

انطلقت شبكة المهنيون العرب من عمان لتكون النواة والمحفز لرفع كفاءة المهنيين العرب في عدة دول عربية شملت بالإضافة للأردن اليمن وسوريا ولبنان ومصر والسعودية وتونس، وبعزم الانطلاقة من عمان التي رعتها جلالة الملكة رانيا العبدالله عقد المؤتمر الثاني للشبكة في صنعاء عام 2007 تحت شعار "لنعمل معا لحماية الأطفال في المنطقة العربية" وبرعاية رفيعة المستوى لرئيس الوزراء اليمني، وعقد المؤتمر الثالث للشبكة بآذار عام 2009 تحت رعاية المغفور له خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز تحت شعار "حماية الطفل في الدول العربية: نعمل معا من أجل طفولة آمنة" وعقد المؤتمر الرابع في دولة الكويت بنيسان 2016 تحت شعار "حماية الأطفال في الدول العربية الفرص والتحديات" وسيعقد المؤتمر الخامس في تشرين ثاني من العام الحالي في دبي تحت شعار "حماية الأطفال العرب من التشريع إلى التطبيق"

هذه الإنجازات العلمية بعقد المؤتمرات رافقها عقد العديد من ورشات العمل التدريبية في مجال حماية الطفل من العنف على المستوى العربي، وتطوير العديد من تشريعات حماية الطفل في عدة دول عربية واعتماد أطر واستراتيجيات وإنشاء خدمات متعددة القطاعات لحماية الطفل من العنف والإهمال.

المؤتمر العربي الأول للوقاية من العنف ضد الأطفال

1

2

3

4

5